دراسة المخطط الشامل
دراسة المخطط الشامل للطاقة المتجددة في مصر
  • يجرى بالتعاون مع المفوضية الأوروبية وبنك التعمير الألماني تنفيذ «دراسة المخطط الشامل للطاقة المتجددة في مصر » مع اعطاء الأولوية والطاقة الشمسية بالإضافة إلى إعداد دراسة جدوى لمشروع محطة شمسية حرارية قدرة 100 م.و بكوم أمبو، حيث تقوم المفوضية بتمويل اعداد الدراسة من خلال صندوق استثمار مرفق الجوار، ويقوم بنك التعمير الألماني بدور المنسق.
  • تم إعداد (7) تقارير تضمنت مجموعة من التوصيات من الضروري اخذها في الاعتبار في المخطط الشامل كما يلى:
  • تفعيل دور المؤسسات المتخصصة مثل المجلس الأعلى للطاقة وجهاز تنظيم مرفق الكهرباء وهيئة الطاقة المتجددة وتحديد الأدوار لكل مؤسسة وتمكينهم من متابعة و تقييم السياسات.
  • ضرورة وضع قواعد تنظيمية وقانونية منها تحديد التصاريح اللازمة ووضع المعايير الفنية للربط بالشبكة ووضع إطار لبيع الطاقة وإعادة النظر في الدعم المالي والإعانات والإعفاء الضريبي القائم.
  • التدرج في تطبيق أنظمة الأسعار من نظام تعريفة يتم فرضها من الحكومة إلى نظام يكون عاكس للأسعار الحقيقية للوقود والطاقة يؤدى بالتالي إلى انخفاض قيمة الدعم تدريجياً.
  • إنشاء وكالة تقوم على تنسيق وتعزيز التعاون بين مراكز البحوث المحلية والأجنبية، وزيادة نسبة الإنفاق على البحث العلمي.
  • ضرورة إدخال برامج التعليم عن بعد في مجال تكنولوجيات الطاقات المتجددة لتمكين كافة المهتمين بالمجال باكتساب الخبرة والمعرفة أثناء عملهم.
ربط دراسات الماجستير والدكتوراه بالموضوعات الخاصة بتحديات انتشار الطاقات المتجددة بمصر ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ليشمل التعليم الفني والتدريب المهني، وإدراج مناهج خاصة بتجميع وتركيب وصيانة مختلف أنظمة الطاقات المتجددة.